الرئيسيةالرئيسية  الإعلاناتالإعلانات  دخولدخول  التسجيلالتسجيل    

شاطر | 
 

 لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♥بنتك يا سوريا ♥
نبضِ آلجنؤنِ


انثى
مُشآركاتيّ : 2
تسجيليّ : 12/01/2014

مُساهمةموضوع: لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني   الإثنين يناير 13, 2014 12:45 am

:ض8: لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني :ض8: 
 :**)(&*: 

مازلت اذكر عندما جاء الرحيل
وصاح في عينى الأرق
وتعثرت أنفاسنا بين الضلوع
وعاد يشطرنا القلق
ورأيت عمرى في يديك
رياح صيف عابث
ورماد أحلام .. وشيئا من ورق
هذا أنا...
عمرى ورق , حلمى ورق
طفل صغير في جحيم الموج
حاصره الغرق
ضوء طريد في عيون الافق
يطويه الشفق
نجم اضاء الكون يوما ... واحترق

بسم الله الرحمن الرحيم .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

أخباركم أن شاء الله منيحين والحمدلله؟
هذا الموضوع :-
أتمنى أن أوفي جمال * فاروق جويدة * بها .



,,



الشِّعر و ما أدراك ما الشِّعر .
الشِّعر حديث افئدة ومرآة روح .
يعبر عن الخلجات المُبهمة
يُناجي الاحاسيس والوِجدان وينبع من الخيال ، ويَنفذ لأعمق شَيء في الانسانْ والطَّبيعة
وهو يقوم على التَّشبيه الدقيق والتصوير الجميل .
فاروق جويدة :-


شاعر مصري الجنسية , بدأ حياتة في مجال التحرير , وأرتقى به
و يمتلك موهبة تتدفق بغزارة ليس فقط على شكل قصائد فحسب بل تجاوز أبداعه إلى كتابة المقالات ، ونثر الخواطر
واقتحم ميدان السياسة بكتاباته الجريئة ، ولم يفته أن يترك له أثرا في مجال المسرح الشعري
وهذا التنوع في النتاج الادبي جعل من كتبه الاكثر مبيعا من بين كتب الشعراء في عصره ..
وقد تُلاحظون أنه لا يكتب الشعر التقليدي العربي , وانما هو ينتمي للنوع الثاني من الشعر
وهو الشعر الحُر .

نتائجه:-



لو اطلعنا على نتائج فاروق جويدة الشعري لوجدناه غزيرا ممتلئ بأعذب الاحاسيس وأصدق المشاعر وأجمل الصور الشعرية
فنراه أخرج لنا 17 مجموعة شعرية .
وبسبب ابداعه الذي تجلى من خلال شعره ومقالاته
تهافت المترجمون على ترجمة بعض قصائده ومسرحياته للانجليزية والفرنسية والصينية ..
كما تناول عدد من الباحثين أعماله الادبية على شكل رسائل جامعية في مصر وعدد من الدول العربية ..
بل إن أحد الشعراء ليقول عنه : ( إن فاروق جويدة يستطيع أن يذبح بخيوط من حرير ) .




و أستحوذ فاروق على انتباة المغنون حيث غنَّى له :
1- سمية قيصر قصيدة بعنوان "في عينيك عنواني"،
2- كاظم الساهر قصيدة "لو اننا لم نفترق " و قصيدة "من قال إن النفط أغلى من دمي"
3- فرقة الخلود اليمنية قصيدة "اغضب".

4- فرقة عقد الجلاد السودانية اغنية عزرا حبيبي

مقتطفات:-



و يبقى الحب "

و يبقى الحب
إني عبدتك في رحاب قصائدي
و الآن جئت تحطمين.. معابدي؟!
وزجاجة العطر التي قد حطمتها.. راحتاك
كم كانت تحدق في اشتياق كلما كانت.. تراك
كم عانقت أنفاسك الحيرى فأسكرها.. شذاك
كم مزقتها دمعة.. نامت عليها.. مقلتاك
واليوم يغتال التراب دماءها
و يموت عطر كان كل مناك!!
* * *
يا قلبها..
يا من عرفت الحب يوما عندها
يا من حملت الشوق نبضا
في حنايا.. صدرها
إني سكنتك ذات يوم
كنت بيتي.. كان قلبي بيتها
كل الذي في البيت أنكرني
و صار العمر كهفا.. بعدها
لو كنت أعرف كيف أنسى حبها؟
لو كنت أعرف كيف أطفئ نارها..
قلبي يحدثني يقول بأنها
يوما.. سترجع بيتها؟!
أترى سترجع بيتها؟
ماذا أقول.. لعلني.. و لعلها



في عينيكِ عُنواني

قالت: حبيبي
سوف تنساني
وتنسى أنني يوما
وهبتك نبض وجداني
وتعشق موجة أخرى
وتهجر دفء شطآني
وتجلس مثلما كنا
لتسمع بعض ألحاني
ولا تعنيك أحزاني
ويسقط كالمنى اسمي
وسوف يتوه عنواني ترى.. ستقول يا عمري
بأنك كنت تهواني؟!
* * *
فقلت: هواك إيماني
ومغفرتي.. وعصياني
أتيتك والمنى عندي
بقايا بين أحضاني
ربيع مات طائري
على أنقاض بستاني
رياح الحزن تعصرني
وتسخر بين وجداني
أحبك واحة هدأت
عليها كل أحزاني
أحبك نسمة تروي
لصمت الناس.. ألحاني
أحبك نشوة تسري
وتشعل نار بركاني
أحبك أنت يا أملا
كضوء الصبح يلقاني
أمات الحب عشاقا
وحبك أنت أحياني
ولو خيرت في وطن
لقلت هواك أوطاني
ولو أنساك يا عمري
حنايا القلب.. تنساني
إذا ما ضعت في درب




ففي عينيك.. عنواني



أنطباعي عنه:-

آه والف آه من فاروق .
قلمة ييخط جماال و حبرة يعزف الحان .
ولا نهاية ل حبة و إمتداد جمالة .

-( بدايتي ل قراءة الدواوين معه لان كلماته سلسة النطق و سهلة الفهم
و * مُؤدب * >< )
وأتمنى ان تقرأو له فلا أتوقع انكم ستمِلون منه

مخرج




ما عدت أعرف
أين أنت الآن يا قدرى
وفى أى الأماكن تسهرين ...
العام يهرب من يدى ...
ما زال يجرى فى الشوارع
فى زحام الناس منكسر الجبين
طفل على الطرقات
مغسول بلون الحب
فى زمن ضنين ...
قد ظل يسأل عنك كل دقيقة
عند الوداع .. و أنت لا تدرين
بالأمس خبأنى قليلا فى يديه ...
و قال .. فى صوت حزين ..
لو ترجعين ...
لو ترجعين ...
لو ترجعين ...
والى اللقاء^^
 :**)(&*: 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كرمانة سالوني.
نبضِ آلجنؤنِ


مُشآركاتيّ : 51
تسجيليّ : 13/01/2014

مُساهمةموضوع: رد: لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني   الأحد يناير 19, 2014 9:14 pm


شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع و المميز 

واصل تالقك معنا فى المنتدى 

بارك الله فيك أخى ... 

ننتظر منك الكثير من خلال إبداعاتك المميزة 

لك منـــــــ إجمل تحية ــــــــــى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هدى
نبضِ آلجنؤنِ


انثى
مُشآركاتيّ : 48
تسجيليّ : 05/12/2013
العمر : 16
الموقع : المغرب وجدة

مُساهمةموضوع: رد: لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني   الثلاثاء فبراير 04, 2014 5:26 pm

احسنت واصلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لو خُيِّرتُ في وَطنٍ لقُلتُ هواه أوطَاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مّجتُمعَ أٌرِوُأِحَ أَبِدأَعِية| يتنفَسْ ألإبَدآعُ والخَيآلْ © :: منتديات أدبية :: بَعثرة حَرف ♬-
انتقل الى: